التخطي إلى المحتوى
حادثة توك توك بمركز دمنهور يفقد بها 7 أطفال أرواحهم غرقا… تعرف على التفاصيل

حادث مفجع اصاب اهالي قرية زاوية غزال التابعة لمركز دمنهور بمحافظة البحيرة، بعد ان ودعت القرية 7 من ابنائها في وقت واحد بعد تعرضهم لحادث مفجع ادى الى مصرعهم جميعا غرقا في ترعة المحمودية وهم يستقلون توك توك أثناء انتهائهم من اليوم الدراسي وفي طريق عودتهم الى منازلهم انقلب التوك توك في الترعة ومات التلاميذ ال7، ولم يخرج احد منهم على قيد الحياة بل وافتهم المنية جميعا.

تفاصيل حادثة توك توك زاوية غزال بمركز دمنهور في البحيرة

ولقد استلم الجهات المعنية بلاغا بالحادث وعلى الفور انتقلت قوات الانقاذ النهري لانتشال الجثث من ترعة المحمودية مكان وقوع الحادث وتم انتشال جثث الاطفال من الترعة ونقلهم الى مشرحة مستشفى دمنهورالعام،

حادث مروع بكل التفاصيل ولقد تحدثت عنه معظم برامج التوك شو تناول الامر بانه ليس مجرد حادث سير وذلك لان الارواح البريئة التي فقدت ليس لها ذنب في ما وصلنا اليه من اهمال متكرر بسبب حوادث السير والنقل في مصر، 7 اطفال يموتون غرقا وهم في طريق العودة من يومهم الدراسي الى المنزل ينتظرهم ذويهم بشغف بعد غياب لتتسلم كل اسرة طفلها جثة هامدة، بسبب سوء الطريق وبسبب تكدس الوسيلة بالركاب ليستفيد السائق بأكبر تحصيل مادي لا يكترث ان الثمن قد يتم دفعه من روح طفل بريء يفارق الحياة ويعيش اهله في حسرة وحزن ما تبقى لديهم من عمر.

متى سيجد الطفل في مصر حقه في الحصول على الامان حين يخرج من منزله ليتعلم ويعود سالما متى سيعامل كبقية اطفال العالم يجد الطريق الامن والوسيلة المريحة للنقل بات اولادنا يواجهون خطر الموت في كل مكان بالمدرسة وبالشارع وان لم يكن يهددهم الموت بالمستشفيات تحت بند الاهمال الصحي الذي ان تحدثنا عنه لن نتوقف من سرد كوارثه،التي لطالما ازهقت ارواح العشرات من الاطفال، وكم من حوادث خطفت ارواح العديد من الطلاب والتلاميذ مثل حادث اوتبيس مدرسة الازهر الابتادائي حين اصطدم بقطار وراح اكثر من 50 طفل ضحيته، وحادث اتوبيس مدرسة الاورمان الذي احترق بداخله الطلاب وهم بطريقهم الى المدرسة صباحا وتفحمت جثثهم واليوم حادث التوك التوك الذي زهقت روح 7 تلاميذ من مدرسة ابتدائية غرقا في ترعةالمحمودية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *