التخطي إلى المحتوى
“نهى عبد الحميد” المنسحبة من جلسة الطاقة بمنتدى الشباب ترد على منتقديها وتوجه كلمة للسيسي

بعد انسحاب الدكتورة نهى عبد الكريم خبيرة الطاقة من إحدى جلسات منتدى شباب العالم الذي تم انعقاده الأسبوع الماضي خاصة من خلال حوار الإعلامية ليندا عن المناخ وتغيره انسحبت نهى من الجلسة وقد أدى هذا إلي وجود العديد من ردود أفعال والتي انقسمت ما بين مؤيد ومعارض لما حدث حيث أنها قامت بمقاطعة مديرة الجلسة وتم الانسحاب بسبب هذه المقاطعة ، ومنهم من رفض هذا الانسحاب غير المبرر دون مناقشة أسبابه ورمزها بالعديد من الاتهامات .

ولكن الدكتورة نهى خرجت عن صمتها أخيرا وقررت توجيه رسالتها للرئيس عبد الفتاح السيسي عن طريق الحسابات الرسمية للرئيس السيسي على مواقع التواصل الاجتماعي.

ويذكر في هذا الصدد أن الدكتورة نهى عبد الكريم تعرضت للكثير من الانتقادات اللاذعة والهجوم من بعض الإعلاميين بالإضافة إلي رواد مواقع التواصل الاجتماعي مما اضطرها إلي الرد على هذا الهجوم غير المبرر وقد ردت من خلال مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك، وتويتر” ضد ما اعتبرته “حملة التشويه مغرضة ممنهجة ضدي الغرض منها النيل من سمعتي والتشهير بي، كل ما قيل عني فيها هو محض كذب وافتراء رخيص”.

وقد كتبت عبد الكريم على حسابها الشخصي على مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر” بعض تغريدات وقد وجهتها للرئيس عبد الفتاح السيسي شاكرة إياه “مجهودكم غير مسبوق لاحتضان الشباب، شفت ده بعيني من قلب الحدث”.

وتابعت حديثها من خلال التغريدة قائلة ” ما حدث في ندوة تغيير المناخ بيحصل في مؤتمرات العالم وتصميمه كما يحدث هذه الأيام شئ مفتعل جدا ومبالغ فيه في تجمع به أكثر من ٣٠٠٠ شخص ، ولا يمس الحدث نفسه ، المؤتمر كان ناجح وتنظيمه وندواته على مستوى احترافي عالي وانا اشهد بذلك”.

وفي النهاية شكرت نهى الرئيس عبد الفتاح السيسي “يحيي حضرتك على رعايته للشباب .. كلمة اول مرة احس بتطبيق فعلى ليها من نتائجها اللي فاقت الوصف وهذا لمسته من شباب المنظمين من الplp”.

واكدت نهى أنها دخلت مصر بجواز سفر مصري “بنت من بنات مصر المغتربات تدخل كل مرة بلدها بباسبورها المصري اعتزازها بمصريتها بالرغم أن ده بيعملي مشاكل في جوازات أمريكا “.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *