التخطي إلى المحتوى
دونالد ترامب ومبادرة للسلام النهائي بين فلسطين وإسرائيل
ترامب، البيت الأبيض، فلسطين، إسرائيل

قام رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب ومستشاريه بالشرق الأوسط في صياغة المحور الأساسي لمبادرة السلام بين دولة فلسطين وإسرائيل بعد محاولات السلام العديدة السابقة وهذا حسبما قامت بطرحه تقارير من صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، وحسبما جاء بالتقارير الصحفية والتي تم نشرها على موقع الجريدة الإلكتروني أن مبادرة السلام المقرر طرحها من المنتظر أن تختلف عن مبادرات السلام السابقة، فترامب يسعى إلى تحقيق ما قام بوصفه “الصفقة النهائية”، ووفقًا لما ذكرته الصحيفة أنه منذ أن تولى ترامب رئاسة أمريكا بشهر يناير المنصرف وقد أرسل مستشاريه إلى المنطقة العربية وهم “جيسون جرينبلات، جاريد كوشنر”، من أجل كشف الرؤيا الصحيحة عن تعقيدات الصراع بين فلسطين وإسرائيل وما قام به من نتائج من عقد أكثر من اجتماع مع كبار المسئولين الإقليمين لوضع الأساسات لإنهاء تلك الأزمة التي صعبت على الجميع.

دونالد ترامب يتخذ خطوات ملموسة لإصلاح الوضع بفلسطين

وعلى حسب ما ذكره مسئولين في البيت الأبيض أن دونالد ترامب هو وفريقه يسعى لاتخاذ مجموعة من الخطوات ملموسة المعالم من أجل تحقيق ما حاول الكثير فيه مسبقًا وفشلوا أو بالأحرى ما ابتعد عنه الكثيرون، ومن جهة أخرى صرح جرينبلات أنه في حين نقوم بتحقيق السلام الذي يبحث عنه الجميع فنحن لا نلزم أي قواعد على الطرفين، وأضاف أن دولته قضت على مدار الشهور الماضية الكثير من الوقت من أجل الاستماع لكلًا من الفلسطينيين والإسرائيليين وأيضًا القادة الإقليميين وتم الانخراط بشكل كبير معهم ومع المشاكل والعوائق التي بينهم من أجل تحقيق السلام الدائم، والهدف هو التسهيل وليس وضع اتفاقات تفرض أفكار وغيرها على الطرفين، فما نقوم به هو سلام من أجل تحسين حياة الفلسطينيين وحياة الإسرائيليين في أنحاء المنطقة بالكامل.

دونالد ترامب بالفلبين

وعن أخر أخبار ترامب فقد استقبله الرئيس الفلبيني أمس الأحد بالعاصمة مانيلا من أجل حضور الذكرى السنوية رقم 50 لتأسيس دول جنوب شرق قارة آسيا، ووفقًا لما جاء بشبكة الأي بي سي أن الرئيس الفلبيني أبدى ترحيبًا كبير لترامب والزعماء الأخرين بعدما وصولوا لمركز المؤتمرات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *