التخطي إلى المحتوى
ملخص مباراة الهلال السعودي وأوراور بنهائي دوري أبطال آسيا
الهلال السعودي، أوراوا الياباني

ننقل لكم ملخص مباراة الهلال السعودي وأوراوا الياباني في نهائي دوري أبطال آسيا، لتخيب آمال جميع السعوديين بعد تتويج الفريق الياباني بالبطولة بهدف دون رد من خلال لاعبه رافاييل سيلفا وذلك للمرة الثانية على التوالي، وجاء هذا خلال المباراة التي جمعت بينهم اليوم السبت الموافق 25-11-2017 على ملعب سايتاما 2002 في إياب نهائي دوري أبطا آسيا، يذكر أن مباراة الذهاب والتي جمعت بين الفريقان يوم السبت المنصرف قد أسفرت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض، وبتلك النتيجة يتفوق فريق أوراوا بمجموع مباراتي الذهاب والعودة بهدفين مقابل هدف.

السد القطري يشمت بالهلال السعودي

وبعد المباراة غرد الحساب الرسمي للسد القطري على تويتر عن خسارة زعيم أندية السعودية بهدف دون رد بعد مباراة الهلال السعودي وأوراوا، وجاء بالتغريدة “أول بطل عربي 1989 .. وأخر بطل عربي 2011″، الأمر الذي جعل مغردون من نادي الهلال السعودي يغردون بأن ما يقوم به السد القطري ما هو إلا سخرية وشماتة على الفريق السعودي، فمؤخرًا تشهد العلاقات الرياضية بين السعودية وقطر توترًا كبيرًا بعدما تم مقاطعة قطر من قبل العديد من الدول العربية على غرار تأييدها للإرهاب ومن بينهم المملكة العربية السعودية.

بداية حماسية من الفريق الياباني خلال مباراة الهلال السعودي وأوراوا الياباني

يذكر أن بداية المباراة كانت حماسية بشكل كبير ولكن هذا الحماس لم يدم سوى لدقائق فقط ليفرض الهلال السعودي سيطرته ويتفوق من الناحية الهجومية بالشوط الأول والثاني للمباراة ولكن الحظ لم يكن حليفه بعد إضاعة العديد من الفرص التهديفية، والتي كانت ستغير مجرى المباراة تمامًا وستجعله يفوز باللقب للمرة الثالثة بتاريخه وللمرة الأولى منذ أن انطلقت البطولة وهي تحمل مسمى دوري أبطال آسيا، ولكن مع تفوق الفريق الياباني وفي ظل إصرارهم على الحفاظ على نظافة الشباك قضي الأمر بالنسبة للهلال وجماهيره المترقبة بهدف تم تسجيله بالدقيقة 88 من زمن المباراة، يذكر أن أوراوا قد سبق وحقق هذا اللقب عام 2007 واليوم تكون المرة الثانية في تاريخه، مع العلم أن فريق السد هو أخر فريق عربي تمكن من حصد اللقب عربيًا وبعدها سيطرت أندية شرق آسيا على البطولة.

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *