التخطي إلى المحتوى
توقعات ليلى عبد اللطيف 2018 كاملة على المستوى العربي والدولي

أطلقت الفلكية اللبنانية المُلقبة بسيدة التوقعات ليلى عبد اللطيف توقعاتها لمستقبل الدول والأبراج الإثنى عشر كاملة للعام الجديد 2018، حيث حملت تنبؤاتها عن سنة 2018 مفاجآت مُرعبة على الصعيد الدولي والعربي، وخاصة فيما ستواجهه السعودية ومصر وسوريا من أحداث في السنة الجديدة، كما تطرقت في تنبؤاتها عن الإقتصاد العربي والدولي، والرياضة، والمال، والأعمال، والصعيد السياسي والعسكري في دول الشرق الأوسط، وزعماء العالم العربي، ورؤساء الدول الكبرة وخصوصاً ترامب وبوتين، وإختلفت كُليا وتيرة توقعات ليلى عبد اللطيف لهذا العام عن السنة الماضية من حيث مفاجآتها السيئة .

وتُعتبر ليلى عبد اللطيف من عُلماء الحسابات الفلكية المُتمرسين في مجال التوقعات والتنبؤات لمستقبل الدول، وأسرار وحظوظ مواليد الأبراج الإثنى عشر: برج الحمل، برج السرطان، برج الجدي، برج الحوت، برج الدلو، برج الجوزاء، برج الميزان، برج الثور، برج الأسد، برج قوس، برج العقرب، وفي هذا المقال نسرد لكم توقعات ليلى عبد اللطيف لعام 2018 على المستوى العربي والدولي، وعلى صعيد مواليد الأبراج في المجالات العاطفية والمهنية، والمادية، والصحية، والنفسية، والزواج، والحياة، والحب والعلاقات الأسرية.

توقعات ليلى عبد اللطيف 2018 على المستوى الدولي

توقعت ليلى عبد اللطيف أن تدخل بوصة العملات العربية والأجنبية خطراً كبيرا، بسبب الأحداث السياسية والعسكرية العربية والدولية اتي ستؤثر على قطاع المال والأعمال بشكل كبير، ومنها إنهيار سعر اليورو والدولار والذي سيؤدي بدوره إلى إندلاع حالات من الفوضى والشغب وعدم الإستقرار في معظم دول أوروبا .

كما توقعت عبد اللطيف، أن ينتشر وباء جديد يشبه الإنفلونزا ولكن بأعراض خطيرة ستكون مميتة، ينتج عنها موتى بالآلاف، إلى جانب تفجيرات هي الأولى من نوعها بمراكز تجارية بكوريا الشمالية، تسبب وقوع موتى بالآلاف، وهذه التفجيرات ستضع الرئيس الكوري الشمالي تحت دائرة الخطرـن حيث سينتفض الشعب الكوري ضد سياساته التي إعتبرها الشعب أنها ستجلب الدمار للبلاد.

وفي العام الجديد، سيحصل تنظيم داعش على سلاح كيماوي سيستعمله في إحدى دول أوروبا، والكارثة ستكون كبيرة، أما الفضيحة الكُبرى ستطال جهاز مُخابرات بارز في العالم، كما سيكون هناك إنسحاب لبعض الدول من الإتحاد الأوروبي على رأسها ألمانيا وإيطاليا، كما سيضرب زلزال مدمر إيران في العام الجديد ويسبب خسائر فادحة، وأيضا يتعرض أحد الشخصيات البارزة في العالم رئيس أو زعيم لحادث سقوط طائرة.

وفي السنة الجديد، ستتحد أكثر من ثلاثة عشر ولاية أمريكا ضد الرئيس الأمريكي ترامب، وستكون ولاية الأخير على المحك، وسيكون هناك أحداث مُتتابعة ستؤدي إلى زعزعة الإستقرار، وعزل ترامب بشكل نهائي، والمجيئ برئيس ديمقراطي يحكم البلاد بدلاً منه.

توقعات ليلى عبد اللطيف 2018 على المستوى العربي

في العام 2018 ستكون صحة أمير الكويت على المحك، وسيحدث هُناك خلافاً على الحكم في البلاد، وفي سوريا سيعود الفنان جمال سليمان إليها للمشاركة في الحكومة السورية القادمة، وسيبقى الرئيس السوري بشار الأسد في منصبه حتى نهاية ولايته، كما سيزور الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي سوريا العام القادم من أجل حدث مهم.

وفي ليبيا سيصل سيف الاسلام القذافي الى الحكم ويُصبح رئيساً لليبيا، وأيضاً ستدخل قوات من الجيش المصري الى دولتين عربيتين في مهمة عاجلة، واعادة انتخاب الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي رئيساً لمصر، أما الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي سيكون في دائرة الخطر وسيلمع اسم رئيس الوزراء السابق محمد سالم الى الواجهة السياسية وبقوة، وهناك قرار اماراتي يسمح لبعض رعايا الدول العربية بدخول الإمارات دون تأشيرات.

أما الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في زيارةٍ إلى سوريا “لحدث مهم”، ومظاهرات تعم الشارع التركي رفضاً للزيارة.

توقعات ليلى عبد اللطيف للسعودية 2018

سيُفاجي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان السعوديين بقرارات جديدة، أهمها إعطاء المرأة السعودية حقوقها كاملة مع صدور قرار ملكي يمنع تعنيف المراة وقرار ملكي آخر يسمح للسعودي بالزواج من الأجنبيات دون اذن مسبق.

توقعات ليلى عبد اللطيف 2018 لسوريا

في العام 2018 ينجح الجيش السوري في إستعادة السيطرة على أغلب المدن السورية التي كانت تحت قبضة المعارضة، وسيقيم الرئيس بشار الأسد تحالفات دولية إستراتيجية وإقليمية مع دول وزعماء من المنطقة العربية، وستزور معظم هذه الشخصيات سوريا، كما سيزور الأسد سوريا وبعض دول المنطقة، وتيمور جنبلاط سيكون في زيارة خاطفة لدمشق، وكذلك الدكتور سمير جعجع مع وفد من القوات اللبنانية بمنتصف العام الجديد 2018.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *